الشــــــــــــــــــــحيل

المنتــــــــــــــــــــدى الأول والرئيسي للشحيل

السلام عليكم اخواني الاعضاء نرجو منكم التكرم بالدخول والمشاركة والرد عل المواضيع لأن المنتدى يعاني من نقص كبير من طرفكم ونريد هذا المنتدى أن يكون تفاعليا لا لئن تضعوا فيه موضوع وترجعوا بعد شهر لكي تروا هل تم الرد أو لا وأنا أسف على ازعاجكم تقبلوا مروري
الشـــحيل:إدراج صور النساء أو الأغاني .. يعرض العضو لإنذار إداري مع حذف الموضوع ، بدون سابق توجيه وهذا نهجنا منذ قيام المنتدى

الشـــحيل : - شارك معنا في تغيير المنتدى اي شي مش عاجبك بس ادخل هنا على الر ابط التالي: http://alhajer.mam9.com/t2073-topic#12259

الشحيل: لكل من فقد كلمة السر يمكنك مراسلتنا على الايميل التالي o_hajr@yahoo.com

او بارسال رسالة على الهاتف التالي 00966598889494


    القسوة في التربية !!!!!!!

    شاطر
    avatar
    الليث عبدالله
    عضو برونزي
    عضو برونزي

    عدد المساهمات : 222
    تقييم العضو : 5
    تاريخ التسجيل : 18/01/2010
    العمر : 24
    الموقع : الكرة الارضية

    القسوة في التربية !!!!!!!

    مُساهمة من طرف الليث عبدالله في الأحد مارس 28, 2010 6:15 pm

    إخوة الإيمان، ومن وسائل القسوة الضرب، وهو وسيلة تأديبية شرعية قد وردت في القرآن والسنة كما أشرنا.



    وهنا عباد الله، يجب على المربي أن يعلم أن الضرب وسيلة للتأديب وليست وسيلة للتعذيب.



    إن المربي حين يضرب ابنه أو زوجته أو تلميذه يرمي من وراء ذلك إلى تأديبه وزجره عن الخطأ الذي وقع فيه، وليس يقصد من وراء ذلك التشفي وإرواء الغليل والانتقام.
    ومن هذا الذي تنتقم منه؟!
    إنه ابنك.

    وإن مما يجعل الضرب وسيلة للإفساد وليس للإصلاح كونه يحدث من البعض انتقاما لا تقويما.
    وهنا نقول للآباء والأمهات والمربين: إن من الضرب ما هو مباح، ومنه ما هو ممنوع أو محرم شرعا.




    فالضرب المباح له قيود منها:


    أولا: أن لا يكون مبرحًا؛ فيكسر عظمًا أو يترك عاهة مستديمة، أو يحدث تشوها في المضروب.
    وكم سمعنا عمن تسبب في حدوث عاهات لأبنائه بسبب هذا النوع من الضرب، وعندها يندم ولات ساعة مندم.




    ثانيًا: أن لا يكون في الوجه، وذلك لأن ديننا يحرم الضرب على الوجه، وقد ورد في الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((إذا قاتل أحدكم فليجتنب الوجه))، وعند مسلم: ((إذا قاتل أحدكم أخاه فلا يلطمن الوجه))، وعند أبي داود: ((إذا ضرب أحدكم فليتق الوجه)).



    أيها المربي، إن ضرب الوجه قتل معنوي وتدمير نفسي للابن صغيرًا كان أو كبيرًا، ولرُبَّ عشر ضربات بالعصا تكون أخف وأهون من لطمة واحدة يتلقاها الابن على وجهه، فتهين كرامته وتحطم مشاعره.





    ثالثًا: ومن قيود الضرب كذلك أن لا يكون أمام الناس عامة، فإن ضرب الطفل أو الشاب أمام الناس يلغي شخصيته وقد يسبب له أزمات نفسية.





    رابعًا: ومن القيود كذلك أن لا يستخدم الضرب مع الطفل الذي لا يعي ولا يفهم، بل إن بعض أهل العلم قال: إن ضرب الابن ممن هو دون العاشرة لا يجوز، واستدل بحديث: ((مروا أبناءكم بالصلاة وهم أبناء سبع سنين، واضربوهم عليها وهم أبناء عشر)) رواه أبو داود، فقال: "إذا كان الطفل لا يضرب على الصلاة التي هي أعظم أركان الإسلام بعد الشهادتين إلا عند بلوغ العاشرة، فكيف يضرب على ما سواها قبل العاشرة؟!".





    معاشر الآباء، إن القسوة المفرطة ليست حلا ولا هي الطريق لإصلاح الأبناء. لقد بلغت القسوة عند بعض الناس حدا حتى أصبحت الحيوانات أرحم منه، فلقد أودع الله تعالى حب الأبناء والرفق بهم ورحمتهم فطرة في قلوب الحيوانات حتى إن الوحوش لتحنو على صغارها، ولا نرى إلا أن هذه الفطرة قد طمست عند البعض من البشر هداهم الله.



    وقد سمعت شيخنا حفظه الله يقول



    حدثني أحد الإخوة عن رجل كان يضرب أبناءه ويطردهم من بيته، حتى إنه ليعري ابنه في الشارع أمام الناس.


    وحدثني آخر فقال: فقدنا أحد أبناء الجيران فلم نعد نره لمدة شهرين، فكنا نسأل أباه عنه، فيقول: هو موجود، ثم شككنا في الأمر واتفقت أنا وبعض أهل الحي أن نذهب لوالده في البيت ونتحرى أمر هذا الولد، فإذا بنا نكتشف أن الأب قد ربطه بسلسلة في البيت تسمح له بالوصول إلى الحمام فقط ولمدة شهرين، وأخذ الابن يستجير بنا عندما رآنا، فشفعنا له.


    عباد الله، أيها الآباء والأمهات
    إن الضرب الشديد المؤذي بالأسلاك والسلاسل والتعليق في المراوح وإهانة الابن أمام الناس وطرده من البيت ليبيت في الشوارع، كل ذلك ليس سبيلا للإصلاح ولا طريقًا للتقويم، بل إن من نتائج هذه القسوة المفرطة نفور الأبناء وعنادهم وزيادة فسادهم، حتى يصبح الأبناء يتمنون موت والدهم، بل ويدعون الله بذلك.

    وليعلم هذا الأب القاسي أنه اليوم قوي وابنه ضعيف، وغدًا يشيخ الأب وتضعف قوته ويشب الابن ويقوى، فيصبح الأب لا يستطيع ضربه، ويصبح الابن قادرا على الرد على أبيه فيرد الصاع صاعين كما يقال.

    يتبع بإذن الله ..................................................
    avatar
    صليل
    المشـــرف العـام
    المشـــرف العـام

    عدد المساهمات : 264
    تقييم العضو : 2
    تاريخ التسجيل : 05/07/2009
    العمر : 27
    الموقع : مش عاف

    رد: القسوة في التربية !!!!!!!

    مُساهمة من طرف صليل في السبت أبريل 03, 2010 6:23 pm

    بارك الله فيك ليث على هذا الموضوع المهم والمثير فعلا للنقاش حيث ان بعض الاباء والامهات تطول اياديهم فوق الحد المشرع به شرعا ويتحول الامر كما اسلفت من تاديب إلى تعذيب ولا حول ولا قوة إلا بالله











    أهمية الأعضاء لا بكثرة المشاركات بل بتميزها
    avatar
    محب الاسلام
    مراقب
    مراقب

    عدد المساهمات : 105
    تقييم العضو : 5
    تاريخ التسجيل : 03/12/2009
    العمر : 25
    الموقع : ديرالزور

    رد: القسوة في التربية !!!!!!!

    مُساهمة من طرف محب الاسلام في السبت أبريل 10, 2010 12:34 am

    شكرا كثيرا ايها الليث على موضوعك الرائع
    avatar
    عمر
    مؤسس المنتــدى
    مؤسس المنتــدى

    عدد المساهمات : 1158
    تقييم العضو : 6
    تاريخ التسجيل : 30/06/2009
    العمر : 34
    الموقع : من الصومال

    رد: القسوة في التربية !!!!!!!

    مُساهمة من طرف عمر في السبت أبريل 10, 2010 3:54 am

    ربي يوفقك عبدالله
    لكن لا أعتقد ان هناك اب يضرب ولده انتقام
    إلا ان يكون مريض نفسي
    او يكون الابن مريض نفسي فيفهم ان ضرب والده له انتقام

    وبكل الاحوال ان الذي يجنيه بالضرب يمكن ان يجنيه باسلوب المناقشة والمفاهمة

    والضرب وسيلة شرعية يجب استخدامها ضمن حدود الشرع


    لك كل شكري وتقديري اخوك في الله ع م ر













    تبي تشوف الذل في صورته صح

    شف دمعة الغربة على خد رجال

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يونيو 23, 2017 4:26 am